أخبار

لأول مرة في تاريخ الجامعات المصرية .. جامعة القاهرة تحقق المرتبة 350 عالميًا بالتصنيف الإنجليزي (كيو إس)

لأول مرة في تاريخ الجامعات المصرية .. جامعة القاهرة تحقق المرتبة 350 عالميًا بالتصنيف الإنجليزي (كيو إس)

كتب=خالد زكي

د.الخشت: حققنا قفزة كبيرة بتصنيف (كيو إس) بالتقدم 200 مركزًا خلال عامين بنسبة تطور بلغت 40%

د. الخشت: جامعة القاهرة نجحت في التقدم على عدد من الجامعات الأمريكية والأوروبية وجاءت أقرب الجامعات المصرية بعدها بفارق 242 مركزًا

د. الخشت: تقدم الجامعة المستمر فى التصنيفات الدولية يؤكد مكانتها المتميزة بين أفضل 1٪ من جامعات العالم

د. الخشت: جامعة القاهرة تواصل السيطرة والتفوق بالتصنيفات العالمية وتتصدر الجامعات المصرية

د. الخشت: جامعة القاهرة نجحت في وضع الأسس العلمية لتكون واحدة من الجامعات العالمية سواء علي مستوي البرامج التعليمية أو البحوث العلمية

د. الخشت: نحرص على تعزيز جودة التعليم والبحث العلمي وتوفير بيئة تعليمية وبحثية متميزة

د. الخشت: نجحنا في سد الفجوة المعرفية وإعداد خريج مؤهل لاحتياجات سوق العمل محليًا ودوليًا

واصلت جامعة القاهرة السيطرة والتفوق في التصنيفات العالمية لأفضل الجامعات المصرية، حيث حققت الجامعة إنجازًا جديدًا بتصدر الجامعات والمؤسسات المصرية والتقدم عالميًا في التصنيف الإنجليزي QS (كيو إس) لعام 2024 وذلك باحتلالها المرتبة 350 عالميًا وبفارق أكثر من 60 مركزا عن الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وجاءت أقرب الجامعات المصرية بعدها بفارق 242 مركزًا.

وقال الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة، إن نتائج التصنيف تؤكد التقدم المتصاعد عالميًا ومحليًا لجامعة القاهرة بتحقيق إنجاز جديد لأول مرة في تاريخ الجامعات المصرية حيث جاءت في المرتبة 350 عالميًا وتسبق عددًا كبير من الجامعات الأمريكية والأوروبية والصينية واليابانية والعربية والأفريقية، مضيفًا أن هذا النجاح الكبير يأتي ضمن رؤيتنا الاستراتيجية والتي تم وضعها منذ عام 2017 ونجني ثمارها الآن بالتقدم والتواجد في كافة التصنيفات العالمية بمختلف معاييرها الدولية.

وأضاف رئيس جامعة القاهرة، أن الجامعة حققت تقدم هذا العام بنسبة 21 مركزا عن ترتيب الجامعة في ذات التصنيف لعام 2023، مضيفا أن الجامعة تفوقت على نفسها وحققت طفرة كبيرة بالتقدم أكثر من 200 مركزًا بنسبة تصل إلى 40% وذلك خلال آخر عامين في التصنيف الانجليزي.

وأوضح الدكتور الخشت، أن هذا التقدم يؤكد التطور المستمر للجامعة وتقدمها المستمر على الساحة العالمية، لتؤكد مكانتها المرموقة بين أفضل 1% من جامعات العالم، مؤكدًا أن هذا الإنجاز يأتي بعد جهود دؤوبة بذلتها إدارة الجامعة وأعضاء هيئة التدريس خلال السنوات الماضية، حيث حرصت الجامعة على تعزيز جودة التعليم والبحث العلمي، وتوفير بيئة تعليمية متميزة، وتطوير البنية التحتية، وتعزيز علاقاتها الدولية مع مختلف المؤسسات الأكاديمية حول العالم وسد الفجوة المعرفية وتقديم تعليم يلبي احتياجات سوق العمل العالمي.

وأشار الدكتور محمد الخشت، إلى أن جامعة القاهرة نجحت في وضع الأسس العلمية لتكون واحدة من الجامعات العالمية سواء على مستوى البرامج التعليمية أو البحوث العلمية المنشورة دوليا من خلال التحول نحو جامعة من الجيل الخامس والتي ما تكون دائما في صدارة الأكثر إطلاعًا واستشهادًا في المجلات العلمية المتخصصة الدولية وهو ما جعل من جامعة القاهرة واحدة من أفصل جامعات العالم سواء علي المستوى العام أو على مستوي التخصصات العلمية المختلفة.

وكان التصنيف الإنجليزي (كيو إس) أعلن تصنيف الجامعات المصرية وجاءت 6 جامعات ضمن أفضل 1000 جامعة، حيث احتلت جامعة القاهرة الصدارة في المرتبة 350 عالميا وجاءت في المرتبة الثانية الجامعات الأمريكية بالقاهرة في المرتبة الثانية وبفارق 60 مركزاً في المرتبة 410 عالميًا، ثم جامعة عين شمس في المرتبة 592 عالميا، وجامعة الإسكندرية من 801 لـ 850 عالميًا، وجامعة المستقبل في المرتبة من 901 ل 950 عالميًا، وجامعة المنصورة في المرتبة 950 ل 1000 عالميًا، فيما جاءت 9 جامعات مصرية ضمن المرتبة من 1000 إلى 1400 عالميًا.

جدير بالذكر أن نتائج تصنيف QS للتخصصات والتي تم إعلانها مؤخرًا أظهرت أيضًا التقدم الكبير في تصنيف جامعة القاهرة حيث دخلت 6 تخصصات ضمن أفضل 100 جامعة في العالم، من بينها تخصص ضمن أفضل 40 جامعة وذلك بعد أن حققت الجامعة تطورًا كبيرًا على مستوى تخصصات العلوم الإنسانية والاجتماعية.

ويعد هذا التصنيف الصادر عن مؤسسة (QS) البريطانية المعنية بتحليل واقع التعليم العالي، يتم بناءً على السمعة الأكاديمية، وسمعة الجامعات لدى أصحاب العمل، والبحوث والاقتباسات لكل ورقة بحثية، وتنوع الموارد البشرية (نسبة أعضاء هيئة التدريس إلى الطلاب، ونسب الطلاب وأعضاء هيئة التدريس الدوليين).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى