أخبار

وزارة التعليم توجه بإضاءة جميع المنشآت التعليمية باللون الأزرق تضامنا مع اليوم العالمي للتوحد

فى إطار حرص وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى على دعم ذوى الاحتياجات الخاصة، وتزامنًا مع اليوم العالمي للتوحد الذي أعلنته الجمعية العامة للأمم المتحدة بقرار رقم ٦٢/١٣٩ في ٢ إبريل ٢٠٠٩، وجهت الوزارة بإضاءة جميع المنشآت التعليمية التابعة لها بداية من مبنى ديوان عام الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة والمديريات والإدارات التعليمية والمدارس باللون الأزرق “شعار التوحد”؛ للتضامن والمشاركة في الحملة العالمية (Light It Up Blue) للتوعية باليوم العالمي للتوحد.

وتأتي مشاركة وزارة التربية والتعليم بهذه الخطوة حرصا منها على نشر التوعية بالتوحد والحاجة الماسة لتحسين نوعية الحياة للأشخاص ذوي التوحد ودمجهم داخل المجتمع واستغلال قدراتهم وتمكينهم بالشكل الأمثل.

وتحرص وزارة التربية والتعليم على وضع ذوي الاحتياجات الخاصة على رأس أولوياتها وتبذل كافة الجهود لتحقيق تعليم عالي الجودة دون تمييز، لذلك تعمل الوزارة جاهدة على دعم أداء المعلمين للتعامل مع الفئات المدمجة، وذلك من خلال تنفيذ حزم تدريبية متخصصة في تعليم ذوي الإعاقة تم تقديمها لاكثر من 105 الف معلم وأخصائي وقيادة مدرسية من مدارس التعليم العام الدامجة بكافة المحافظات.

كما قامت وزارة التربية والتعليم بعقد شراكات مختلفة مع مؤسسات المجتمع المدنى لتجهيز وتشغيل غرف مصادر لخدمة الطلاب من ذوي الإعاقة البسيطة، حيث بلغ العدد الاجمالى لهذه الغرف حتى الان 647 غرفة مصادر، بالإضافة إلى العمل على تحسين الخدمات المقدمة لهم والتوسع في استيعاب أبنائنا من ذوى الإعاقة.

كما أصدر الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني القرار الوزاري رقم 27 لسنة 2023 بشأن تعديل مواد القرار الوزاري 291 و252 لتعديل نسب أسئلة الامتحانات المقالية إلى موضوعية وإصدار الكتاب الدورى رقم 9 لسنة ٢٠٢٤ بشأن تخصيص نسبة (٥%) كنسبة زائدة عن الكثافة المقررة بالمدارس الخاصة بنوعيها والمدارس التي تطبق مناهج ذات طبيعة خاصة (دولية)، وذلك وفق آليات تطبيق القرار الوزاري رقم (٢٥٢) لسنة ٢٠١٧ بشأن قبول التلاميذ ذوي الإعاقة البسيطة بمدارس التعليم العام.

وفي ذات الإطار، حرصت الوزارة على دمج الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة مع أقرانهم، من خلال تضمين إشارات للكلمات الأكثر تكرارًا والأكثر ألفة لطلاب الصم وضعاف السمع في كتب القيم واحترام الآخر بداية من الصف الثالث الابتدائي؛ وذلك لتيسير التعامل مع هؤلاء الطلاب.

وتحرص وزارة التربية والتعليم كذلك على تنفيذ أنشطة وفعاليات مختلفة بمختلف المحافظات سواء رياضية أو ثقافية أو فنية أو توعوية تستهدف دمج الطلاب من ذوي الإعاقة وطلاب مدارس التربية الخاصة على مدار العام وتطوير قدراتهم وتنمية مواهبهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى