أخبار

رئيس جامعة المنوفية يناقش سبل الإرتقاء بالخدمة الطبية والافاق المستقبلية

رئيس جامعة المنوفية يناقش سبل الإرتقاء بالخدمة الطبية والافاق المستقبلية للمجمع الطبي في اجتماع موسع بالمستشفيات الجامعية

كتب/عبدالمؤمن قدر 

استعرض الدكتور أحمد القاصد رئيس جامعة المنوفية الآفاق المستقبلية وسبل الارتقاء بالخدمة الطبية للمترددين علي المجمع الطبي ، مؤكدا أن المستشفيات الجامعية ومعهد الكبد القومي من أهم الركائز الأساسية في تقديم خدمة صحية متميزة لأبناء محافظ المنوفية والمحافظات المجاورة، حيث تقدم المستشفيات الجامعية منظومة علاجية متكاملة قائمة على خبرات أعضاء هيئة التدريس و تواكب التطور العلمي والتكنولوجي في وسائل التشخيص والعلاج، وبرامج طب الأسرة ومكافحة العدوى ، مؤكدا علي ان الجامعة مستمرة في تنفيذ خطتها المستقبلية لتوسعة المجمع وإضافة خدمات طبية جديدة.

جاء ذلك خلال إجتماعا موسعا عقده رئيس الجامعة بالمستشفيات الجامعية ، بحضور الدكتور صبحي شرف نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور حازم صالح نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والدكتور ناصر عبد الباري نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ، والدكتورمحمد النعماني عميدكليةالطب، والدكتور هاني عبد المجيد عميد معهد الكبد القومي ووكلاء كلية الطب ومعهد الكبد ، والدكتور محمد صبري المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية، والدكتور أسامة حجازي المدير التنفيذى لمستشفي معهد الكبد القومي ومدراء المستشفيات الجامعية، ومستشفى معهد الكبد .

قدم الدكتور أحمد القاصد الشكر لحضور ومقدمي الخدمة الطبية بوحدات الجامعة الطبية ، كما اعرب عن سعادته بتواجده بالمستشفيات الجامعيه والمجمع الطبي ، مؤكدا على ان المستشفيات الجامعية في طريقها للاعتماد ودخول منظومة التامين الطبي الشامل مما يستلزم ان يكون هناك امكانات اكثر بالمستشفيات الجامعية وجهد اكبر وعمل جماعي متكامل،مضيفا ان المستشفيات الجامعية ومستشفى معهد الكبد تقدم خدمة علاجية متميزة لأهالي المحافظة و تتميز بوجود عدد كبير من الآسرة والخدمات التخصصية والنوعية التي تنفرد بها .

وقال رئيس الجامعة أن علينا ان نستعد جيدا و ان يكون الجميع على قدر عال من المسؤولية لتحقيق الأفضل دائمآ ،فنحن فخورين بالمستشفيات الجامعية التي تعد واجهه الجامعة على المجتمع الخارجي ، كما يجب ان تكون هناك رؤية واضحة للجامعة مؤكدا أن لدينا خطة طموحة منذ البداية و سعيا دائمآ لتحقيق حلم توسعة المستشفيات الجامعية والمجمع الطبي وإنشاء المدينة الطبية الجديدة وقد تحقق الحلم بشراء خمسة افدنة مجاورة للمجمع الطبي لإنشاء المدينة التي تم وضع التصور لها واتخاذ خطوات جادة نحو إنشائها علي مراحل ، بدعم المخلصين من أبناء المحافظة.

وقال رئيس الجامعة نسعى الآن لزيادة المساحة بالمجمع الطبي بإضافة قطعة أرض اخري مجاورة لتحقيق الإستفادة القصوى منها في المستقبل لزياده الخدمات الطبية المقدمة و توسعة المجمع ، هذا بالإضافة إلى محاولة إعادة هيكلة المنشات الطبية وتحقيق التوسعة اللازمه بهذه المنشات، وخاصة مبني كلية التمريض التي تعد جزءا مهم في تقديم الخدمة الطبية والتوعوية بالمحافظة فتسعى الجامعة لإيجاد بدائل لتوسعة كلية التمريض ، مضيفا انه تم الانتهاء من إنشاء معهد التمريض بقريه منشيه سلطان بجوار مستشفى منشية سلطان الجامعي لتوفير فنيين تمريض مدربين لتحسين الخدمة الطبية المقدمة بالمستشفيات الجامعية بالإضافة الى ان الجامعة قطعت شويا كبيرا نحو انشاء معهد الأورام كمعهد علاجي بحثى يقدم الجديد في علاج الاورام ،مشيرا إلى ان قسم الأورام بالمستشفيات الجامعية من الاقسام التي لديها إمكانات عديدة و قد انفرد بتقديم الخدمة الطبية لمرضى الأورام على مدار 20 عاما بالمحافظه والمحافظات الثلاثه المجاورة

كما أشاد القاصد بالدور الذي يقوم به معهد الكبد في رعاية مرضى الكبد والمشاركة في الحملات القومية للدولة ،مؤكدا ان المعهد يقوم بدوره على اكمل وجه ،موضحا انه تم وضع اسس جديده لعمليات زراعه الكبد بالمعهد وستعود في الفترة القادمة بشكل قوي مشيرا إلي أن المعهد هو المكان الوحيد الذي لديه رخصتين في وقت واحد لزراعة الكبد للكبار والاطفال ، وأضاف أن انشاء وحدة لزراعة الكلي بالمستشفيات الجامعية تعد هدف اساسي من اهداف منظومة الخدمة الطبية بالجامعه وموضوع ضمن الأولويات التي سيتم تفعيلها قريبا .

كما اكد القاصد على ان الجودة يجب ان تكون اسلوب حياه في العمل بالجامعةوالمستشفيات الجامعية وعلينا ان نحدد نقاط الضعف والقوة ووضع خطة للإصلاح والمتابعة المستمرة وان تكون الجودة أسلوب حياة وتعود وروتين بكل نواحي الحياة والعمل، مؤكدا ان التطوير لن يتم الا بسواعد العاملين المخلصين ووجود الرغبه والحماس ، وان على القيادات تقديم الدعم الدائم للمتميزين ،ووضع أنظمة جيدة لتقليل الأخطاء وإعطاء فرصه للمبدعين من خلال منظومة واضحة ،مشيرا إلي ان في مصر تسير على خطى ثابتة ونواكب ما يحدث من تطور في تقديم الخدمة الصحية في العالم .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى