أخبار

مدينة الأبحاث العلمية تستقبل وفدًا من أكاديمية البحث العلمي ومركز بحوث الإلكترونيات

أكد د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، على أهمية دور مدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية، في العمل على دعم جهود تطوير منظومة البحث العلمي، من خلال الارتقاء بالأداء البحثي ومُخرجات الابتكار والتأثير المُجتمعي، فضلًا عن توفير خدمات التدريب والاستشارات ونقل التكنولوجيا لجهات الإنتاج والخدمات، بالإضافة إلى تنفيذ المشروعات التطبيقية لتطوير الأداء في مجالات عدة لخدمة الاقتصاد الوطني، وكذلك التعاون المُستمر مع المؤسسات القومية والدولية في مجال تنمية ونقل وتوطين التكنولوجيا.

وفي هذا الإطار، استقبلت د. منى محمود عبداللطيف مدير مدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية وفدًا من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا برئاسة د. جينا الفقي القائم بأعمال رئيس الأكاديمية، وعدد من الباحثين من مركز بحوث الإلكترونيات، بحضور د. محمد رشاد عبدالفتاح نائب مدير المدينة للشئون العلمية والبحثية، ود. بيومي عبدالرحمن عميد معهد بحوث المعلوماتية، ولفيف من باحثي المدينة.

وخلال الزيارة، استعرضت د. منى عبداللطيف أهم الأنشطة البحثية الجاري تنفيذها بالمدينة في كافة التخصصات ومدى قدرتها على المُساهمة في دعم القطاع الصناعي كأحد بيوت الخبرة العلمية في مصر، مؤكدًة أن الزيارة جاءت للمُتابعة والوقوف على أحدث المُستجدات للمشروعات البحثية المُشتركة والممولة من الأكاديمية في إطار اتفاقيات التعاون العلمي والتكنولوجي من خلال البرامج والمُبادرات التي تطلقها الأكاديمية لدعم البحث العلمي، ودعم جهود الدولة لربط البحث العلمي بالصناعة وتعميق التصنيع المحلي وإنتاج ونقل وتوطين التكنولوجيا، والمُساهمة في إنتاج منتجات مُبتكرة ذات تنافسية عالية.

وخلال الزيارة، قام الوفد بجولة تفقدية لمشروع الطاقة الشمسية تطبيقات متعددة باستخدام الطاقة الشمسية الحرارية (MATS)، وكذا مشروع التغويز الذكي للنفايات الصلبة، ومركز الريادة الحضرية (Urban Living Lab).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى