منوعات

إصدار أول مجلة علمية لنشر الأبحاث المعملية والمرجعية لمدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية٠٠

كتب/خالد زكي 

في تقرير مُقدم لوزير التعليم العالي: إصدار أول مجلة علمية لنشر الأبحاث المعملية والمرجعية لمدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجي

أكد د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، على أهمية الدور الرائد لمدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية في العمل على دعم جهود تطوير منظومة البحث العلمي، من خلال الارتقاء بالأداء البحثي ومُخرجات الابتكار والتأثير المجتمعي، فضلًا عن توفير خدمات التدريب والاستشارات ونقل التكنولوجيا لجهات الإنتاج والخدمات في مصر، بالإضافة إلى تنفيذ المشروعات التطبيقية لتطوير الأداء في مجالات عدة لخدمة الاقتصاد الوطني، وكذا التعاون المُستمر مع المؤسسات القومية والدولية في مجال تنمية ونقل وتوطين التكنولوجية.

وفي هذا الإطار، استعرض د. أيمن عاشور تقريرًا مقدمًا من د. منى محمود عبداللطيف مدير مدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية بشأن إصدار أول مجلة علمية لنشر الأبحاث المعملية و المرجعية للمدينة بعنوان: “الآفاق المستقبلية للتكنولوجيا الحيوية الطبية والصيدلانية والبيئية” بالتعاون مع بنك المعرفة المصري و أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا.

وأضاف التقرير أن المجلة يشرف عليها د. منى محمود عبداللطيف مدير المدينة، ويرأس تحريرها د. منال على شلبي القائم بأعمال رئيس مركز تطوير الصناعات الدوائية والصيدلية والتخميرية بالمدينة، ويضم مجلس التحرير العديد من الأساتذة بالمراكز البحثية و الجامعات المختلفة المصرية والأجنبية (مدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية، جامعة الإسكندرية، جامعة تكساس بالولايات المتحدة الأمريكية، وجامعة كيرتن بيرث بأستراليا) كما سيتم التسجيل والنشر مجانًا .

ومن جانبها، أكدت د. منى محمود عبداللطيف أن إصدار مجلة مُتخصصة جاء في إطار سعي المدينة لتوفير مُنتدى لتبادل الأفكار في مختلف المجالات، بالإضافة إلى تحفيز الباحثين بكافة الدرجات العلمية للنشر في المجلات العلمية؛ بهدف مُساعدة الباحثين الميدانيين على توصيل أفضل المُمارسات من خلال تنفيذ برامجهم، مشيرًة إلى أن المجلة توفر منصة مُستقلة للباحثين لمشاركة تجاربهم والتعاون مع الجهات الفاعلة الدولية الأخرى في مجال التنمية من جميع أنحاء العالم، موضحًة أن المجلة تدعم المُساهمات ذات الصلة بشكل خاص بمنطقة الشرق الأوسط، كما تنشر المشاكل والحلول البيئية إلى جانب الخبرة الطبية الحيوية والتجارب السريرية حول الأمراض السائدة والأبحاث الصيدلانية في المنطقة، وكذا تحليل العوامل التي قد تضر بالبيئة ومعدلات الإصابة والتأثيرات البيئية.

ومن جانبها، أشارت د. منال علي شلبي رئيس تحرير المجلة إلى أن المجلة تُشجع على نشر المقالات التي تبحث في الآثار البيولوجية للأدوية التقليدية والتدخلات الدوائية والفسيولوجية، كما تهتم بالأبحاث التي تسعى إلى تصميم وتطوير بروتوكولات جديدة ومعايير إعداد التقارير والعمليات والأساليب والمُستحضرات الصيدلانية ومراقبة الجودة والأدوات و الممارسات السريرية وأنظمة الرعاية الصحية، مؤكدًة أن المجلة تسعى لتشجيع الباحثين على تقديم أفكار جديدة ونماذج لحل المُشكلات ونشر نتائج البحوث التجريبية ذات المستوى العالمي لصالح الأوساط الأكاديمية والصناعة وصانعي السياسات البيئية، موضحًة أن موقع المجلة مُتاح على الرابط الإلكتروني التالي: https://fpmpeb.journals.ekb.eg

الإدارة العامة للمكتب الإعلامي والمُتحدث الرسمي للوزارة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى