منوعات

ورشة عمل عن تكنولوجيا الذكاء الإصطناعى بالجامعة الألمانية بالقاهرة

ورشة عمل عن تكنولوجيا الذكاء الإصطناعى
بالجامعة الألمانية بالقاهره

نظمت الجامعة الألمانية بالقاهرة ورشة عمل بعنوان “إطلاق العنان للذكاء الإصطناعي AI Unleashed” “ بالتعاون مع شركة البرمجيات العالمية مايكروسوفت ، وأستغرقت فاعليات عمل الورشة يوماً تحت إشراف لجنة علمية مشكلة من الدكاترة أحمد وهبي – جورج فهيم الأستاذان بكلية العلوم التطبيقية و الفنون و الدكتورة سارة الديب الأستاذ المساعد بكلية تكنولوجيا الادارة ، وبمشاركة نخبة من الخبراء المتحدثين من شركة مايكروسوفت ، حيث قدموا شرحاً وافياً عن مفهوم الذكاء الاصطناعي (Artificial Intelligence محاكاة لتفكير الإنسان، “و أهميته نظراً لما نشاهده من تطور تلك التقنية التكنولوجية الحديثة في زمن قياسى ملحوظ في هذا العصر، في وقت تتسارع فيه تأثير تلك التقنيات مثل تقنية الذكاء الاصطناعى ، حيث أصبحت من اهم الأليات التي تؤدى دور حيوي في جميع القطاعات منها الصحية و التعليمية و الصناعية و الزراعية و غيرها وبما يتطلب معه تحركاً شاملاً لجميع أطياف المجتمع، بدءًا من الأفراد وصولاً إلى القطاع الاقتصادي والحكومي.

كما تناولت ورشة العمل التي تحدث فيها أحمد سلامة، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا بشركة مايكروسوفت مصر ، عمرو إبراهيم مسؤول حلول البيانات والذكاء الاصطناعى في مايكروسوفت مصر ، رامي كالاتشي، مسؤول الأمن السيبراني لشركة مايكروسوفت أفريقيا -عن تطبيقات الذكاء الاصطناعي وأدواته التي يمكن ان يستفيد منها كل فرد على حدة و يطوعها في مجال تخصصه ، و منها تطبيق شات جي بي تي (ChatGPT) بإعتباره من أشهر و أهم أدوات الذكاء الإصطناعي التي أنتشرت مؤخراً وهو تطبيق محادثة باستخدام روبوت دردشة “شات بوت” (Chatbot) يتيح للمستخدمين طرح الأسئلة والمناقشة بطريقة تأخذ طابع النقاش الحقيقي التفاعلي ، كما انه يحتوى على قاعدة معرفية واسعة، تغطي العديد من المجالات والموضوعات حيث يمكن استخدامه في صياغة المقالات وحل المعادلات الرياضية وكتابة أو التحقق من دقة أكواد HTML، وكذلك تقديم أفكار إبداعية لتصميمات الجرافيك ، بجانب المساعدة في إنشاء نص مقروء عند الطلب بمجموعة متنوعة من الأنماط والأصوات ولأغراض مختلفة حسب طبيعة العمل.

وتأتى ورشة العمل فى ضوء اهتمام الجامعة كمركز للتميز فى إنتاج المعرفة ونشرها، وحرصها على مسايرة تغيرات العصر و الأستثمار في كوادرها البشرية من خلال الأستعانة بالخبراء لتبادل الخبرات و مواكبة أحدث النتائج والتطورات والاتجاهات المستقبلية في مختلف مجالات الذكاء الاصطناعي، مما يساهم في دعم المشاريع القائمة بشكل أساسي على تلك التكنولوجيا.

شارك بالحضور ورشة العمل أعضاء هيئة التدريس و الطلاب بكليات الهندسة و الصيدلة و العلوم التطبيقية و الفنون و الإدارة ، وهو ما يعكس الاهتمام الواسع بمجال الذكاء الاصطناعي وتوظيفه في مختلف التخصصات .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى