منوعات

حصاد المشروعات الكبرى الانتهاء من مشروعات كبرى بجامعة القاهرة كالجامعة الدولية ومستشفيات جامعية وأكبر مشروع سكني فى تاريخها

حصاد المشروعات الكبرى

الانتهاء من مشروعات كبرى بجامعة القاهرة كالجامعة الدولية ومستشفيات جامعية وأكبر مشروع سكني فى تاريخها

كتب /خالد علي 

“الجامعة الدولية” أول جامعة من نوعها من رحم جامعة حكومية استقبلت طلابها هذا العام في 18 برنامجًا ترتفع العام القادم إلى 58 برنامجا بالشراكة مع كبريات الجامعات العالمية

د. الخشت أطلق فى 2023 أكبر مشروع لتطوير مستشفى الفرنساوي عبر 3 محاور أساسية على 4 مراحل بما يواكب أحدث الاشتراطات والمعايير العالمية مع تأمين التمويل بدعم الدولة وبعض البنوك الوطنية

افتتاحات طبية عملاقة شملت المستشفي الجنوبي للأورام ومستسفى العيادات الخارجية بأبوالريش اليابانى ومستشفى طب الأسنان وتجديدات معهد الأورام وزيادة طاقته الاستيعابية ومستشفى الطلبة تشهد أوسع عملية تطوير فى إمكاناتها وتجهيزاتها

قرب الانتهاء من أكبر مجمع طبى للأطفال عالمي فى الشرق الأوسط يتم افتتاحه قريبا

نفذت جامعة القاهرة خلال عام 2023 بقيادة الدكتور محمد الخشت رئيس الجامعة سلسلة من الإنجازات المتواصلة التي تحققها على مدار الـ 6 سنوات الأخيرة في المشروعات الإنشائية الكبرى، والتي حرصت على تنفيذها والسير فيها بخطى سريعة ووفق جدول زمني محدد، وبما يساهم في تحقيق أهداف الجمهورية الجديدة، ومن أهمها بدء الدراسة في جامعة القاهرة الدولية، وانشاء مستشفيات جديدة وتطوير المستشفيات الجامعية، ومشروع إسكان أعضاء هيئة التدريس والعاملين بجامعة القاهرة، والعديد من المُنشآت الجامعية؛ فقد أصبحت جامعة القاهرة الدولية خلال عام 2023 حقيقة ملموسة على أرض الواقع، وانطلقت العملية التعليمية بها وفُتحت أبوابها أمام الطلاب المحليين والدوليين، حيث بدأت الدراسة بها للمرة الأولى العام الجامعي الجاري 2023/2024، لتُصبح أول جامعة دولية من رحم الجامعات الحكومية في مصر يرجع العائد منها للجامعة وللدولة المصرية، وأول جامعة تجمع بين نظام البرامج والكليات، وتقوم على برامج دولية مشتركة ومزدوجة مع أرقى الجامعات العالمية،بدأت فى 18 برنامجا وتضيف 40 برنامجا العام القادم وتنفيذ مُقومات البنية الأساسية المعلوماتية والتجهيزات الفنية وفقًا للمواصفات الأكاديمية العالمية الحديثة المُتفق عليها، وتتوافر بها الوسائط التعليمية المتطورة، وقاعات دراسية تم تجهيزها وفقًا لأحدث المواصفات والمعايير وأنظمة الجامعات الذكية، ومعامل لمواكبة متطلبات الثورة الصناعية

وحققت جامعة القاهرة العديد من الإنجازات خلال العام الأخير في مشروع تطوير المستشفيات الجامعية، أهمها إطلاق الدكتور محمد الخشت مشروع تطوير مستشفى قصر العيني التعليمي الجديد “الفرنساوي” والبدء في التنفيذ بما يواكب الاشتراطات والمعايير والأكواد العالمية والمحلية الحديثة للمستشفيات، ونجحت الجامعة في تأمين التمويل اللازم للمشروع من عدة جهات تمثلت في الدولة وبعض البنوك المصرية : مثل البنك الأهلي بمبلغ 20 مليون، وبنك مصر بمبلغ 100 مليون”
بالإضافة إلى تمويل الجامعة الذاتي، ويتضمن التطوير 3 محاور أساسية تتضمن تطوير جذري شامل للبنية التحتية والمرافق لكامل المستشفى، وربط الأنظمة المختلفة بنظام ذكي للتحكم، وتطوير النظم الإدارية وحوكمة نظم الإدارة، ويتم على 4 مراحل أساسية “عاجلة، وقصيرة الأجل، وطويلة الأجل، ونهائية”.

وخلال عام 2023 تم افتتاح عدة مشروعات، أهمها مستشفى أبو الريش الياباني الجديدة للأطفال والذي يتضمن مجمع العيادات الخارجية الجديدة، وإحلال وتجديد محطة كهرباء المستشفى بالكامل، وافتتاح مستشفى وكلية طب الأسنان وتطوير مبنى الكلية بفرع الجامعة بالشيخ زايد، وعمليات التطوير والتجديد بمستشفى الطلبة والتي تمت وفق أحدث الوسائل والمعايير الطبية العالمية، بالإضافة إلى المستشفى الجنوبى بمعهد الأورام لزيادة طاقته الاستيعابية بنسبة 50%.

وتم اعتماد مستشفى المعهد القومى للأورام الجديد 500 500 كمستشفى خضراء بتقييم من المستوى الذهبي كأول مستشفى في مصر في مرافق الرعاية الصحية يحصل على هذه الشهادة في مرحلة التصميم، وتم إنجاز أعمال المرحلة الأولى منه له، والانتهاء من واجهات المبنى الأمامي ونسبة عالية من التشطيبات والاليكتروميكانيكال، والبدء في إجراءات شراء الأجهزة الطبية وجميع المستلزمات ليتم افتتاح المرحلة الأولى به خلال شهور، بالإضافة إلى قرب الانتهاء من استكمال مستشفى ثابت ثابت بحجم أعمال يصل إلى 100 % من التشطيبات والإلكترو-ميكانيكال والتجهيزات الطبية.

كما تستمر الجامعة في العمل على قدم وساق بمشروع المجمع الطبي للأطفال الجديد في المدينة الطبية الجديدة “نواة قصر العيني الجديد” والذي يتم إنشاؤه بجامعة القاهرة الدولية بمدينة 6 أكتوبر على مساحة 70 ألف متر مُسطح، ويُعد أكبر مشروع طبي لعلاج الأطفال في الشرق الأوسط، حيث تم الانتهاء من المبانى الخاصة به والبالغ عددها 6 مبان، وتتم المتابعة المستمرة من الجامعة للانتهاء من التشطيبات والعمل فيها بأسرع وقت وحسب الخطة الزمنية الموضوعة ليتم افتتاحه قريبًا.

وفيما يتعلق بمشروع إسكان أعضاء هيئة التدريس والعاملين بجامعة القاهرة فقد بدء العد التنازلى استعدادا للانتهاء من المرحلة الأخيرة به، بما يُمثل إنجازًا كبيرًا للجامعة خاصة وأنه أكبر مشروع سكني تُنفذه الجامعة والأسرع مقارنة بالمشروعات المناظرة له، حيث تم إنجاز نسبة عالية به تتراوح بين 90% إلى 100% في جميع البنود الخاصة بالوحدات السكنية، والانتهاء من معظم الجوانب، مثل أعمال الهيكل الخرساني وأعمال البناء، وإنجاز الشوط الأكبر في أعمال التشطيبات والمرافق والطرق، وإنجاز مرحلة كبيرة في المناطق الخدمية للمساهمة في الإنفاق على المشروع، وتم تسليم عدد كبير من الوحدات السكنية وجاري تسليم المُتبقى منها. وعلى وشك الانتهاء من كافة اعمال المرافق وتشغيلها.

وواصلت الجامعة خلال عام 2023 العديد من التطويرات الأخرى التي تُنفذها، ومنها تطوير مبنى فرع الخرطوم بالحرم الجامعي، واستكمال العديد من التطويرات في المدن الجامعية، وافتتح الدكتور محمد الخشت عمليات التطوير والتجديد بمستشفى الطلبة والتي تضمنت العديد من وحدات الأشعة، والتعقيم، والأشعة المقطعية CT، ووحدة مناظير الجهاز الهضمي، والمعمل الرئيسي، والرعاية المركزة، وقسم الكلي والديلزة، والعمليات، وتزويد المستشفى بسيارة إسعاف جديدة، والدور الخامس بالمستشفى بإمكانات متميزة لتقديم أفضل الخدمات الطبية والعلاجية لجميع منتسبي الجامعة من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين بالمجان، والتي يتمثل أهمها في توقيع الكشف الطبي، وإجراء الفحوصات والتحاليل، واجراء العمليات، وتوفير الأدوية، مع الحفاظ على أحقية الطلاب في تلقي العلاج بالمجان دون سقف مالي ومهما تبلغ تكلفة العلاج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى