أخبار

«التعليم» توقع بروتوكول تعاون لإنشاء مدرسة مصر الحيوية للتكنولوجيا التطبيقية

وقعت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم الثلاثاء، بروتوكول تعاون مشترك مع شركة مصر لتكنولوجيا الصناعات الحيوية MTBI وصندوق الاستثمار القومي الخيري للتعليم (التعليم حياة) لإنشاء مدرسة مصر الحيوية للتكنولوجيا التطبيقية، والمتخصصة بمجالات الصناعات التكنولوجيا الحيوية.

ووقع البروتوكول الأستاذ الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني للتعليم الفني، والدكتور علاء بركات رئيس مجلس إدارة شركة مصر لتكنولوجيا الصناعات الحيوية MTBI، والاستاذ أشرف نجم رئيس مجلس ادارة صندوق الاستثمار القومي الخيري للتعليم (التعليم حياة)، وذلك بحضور الدكتور عمرو بصيلة رئيس الإدارة المركزية لتطوير التعليم الفني ومدير وحدة تشغيل وإدارة مدارس التكنولوجيا التطبيقية، والدكتورة غادة النشار المدير التنفيذي لصندوق الاستثمار القومي الخيري للتعليم.

وقال الدكتور محمد مجاهد إن مدرسة مصر الحيوية للتكنولوجيا التطبيقية ستتخصص بمجالات تكنولوجيا الصناعات الحيوية، وذلك بالتعاون مع شركة مصر لتكنولوجيا الصناعات الحيوية MTBI، وسيتم من خلالها العمل على إكساب الطلاب الجدارات التي يحتاجها سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، كما أشار إلى أن مصر دولة شابة ولذا فالاستثمار في الشباب هو استثمار بعائد فائدة مئة في المئة وأن هناك زيادة في الطلب على خريجي التعليم الفني الذى يتزايد سنويا خاصة من ألمانيا وكندا والاتحاد الأوربي.

ومن جانبه، أشار الدكتور عمرو بصيلة إلى أن مدارس التكنولوجيا التطبيقية بلغت 70 مدرسة بمحافظات مصر، بها العديد من التخصصات التي تطبق لأول مرة، مثل مجالات الطاقة النظيفة، وصناعة الفواخير، والسياحة المستدامة، والذكاء الصناعي، والطاقة المتجددة، والمراقبة والإنذار، والألعاب الرقمية، وتكنولوجيا صناعة الحلي والمجوهرات، وتسويق الخدمات المالية، وزراعة النخيل، والطباعة ثلاثية الأبعاد، وتجارة التجزئة، والهندسة الزراعية، والتصنيع الغذائي، والصناعات الدوائية ومراقبة الجودة واللوجستيات.

ومن جانبه، أعرب الدكتور علاء بركات رئيس مجلس إدارة شركة مصر لتكنولوجيا الصناعات الحيوية MTBI، عن سعادته بتوقيع بروتوكول إطلاق مدرسة مصر الحيوية للتكنولوجيا التطبيقية، وفخره بما تقوم به الدولة المصرية من جهود في جميع القطاعات وخاصة قطاع التعليم، مؤكدا أن الشركة لديها طموح في زيادة تخصصات المدرسة قريباً لخدمة قطاعات كثيرة أهمها قطاع الادوية.

وأشار الأستاذ أشرف نجم رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار القومي الخيري للتعليم، إلى أن صندوق “التعليم حياة” يتشرف بالشراكة في هذه المدرسة إلى جانب وزارة التربية والتعليم، بالتعاون مع مصنع مصر لتكنولوجيا الصناعات الحيوية، والذي يعد المصنع الوحيد في مصر والشرق الاوسط وأفريقيا المتخصص في هذا القطاع، حيث تهدف المشاركة مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في إعداد وتخريج كوادر مؤهلة بشكل عال للعمل بهذا المجال الاستراتيجي وتحقيق رؤية الدولة في إصلاح نظام التعليم الفني، مشيرا إلى أن المدرسة لن تكون الأخيرة فصندوق “التعليم حياة” القومي الخيري متحمس للتوسع في نموذج مدارس التكنولوجيا التطبيقية فشعار صندوق “التعليم حياة”: كما صنعنا التاريخ سنصنع المستقبل.

وفي كلمة الأستاذة غادة النشار المدير التنفيذي لصندوق “التعليم حياة” القومي الخيري للتعليم، أعربت عن سعادتها لاستمرار التعاون بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وصندوق “التعليم حياة” وتقديم الدعم لعدد 6 مدارس، مشيرة إلى أن مدرسة مصر الحيوية للتكنولوجيا التطبيقية هي نتاج شراكة فعالة لهذا التعاون.

وقد شارك بحضور مراسم التوقيع، الأستاذ الدكتور إيهاب كمال أستاذ بكلية العلوم، رئيس لجنة إعداد المناهج، والدكتورة ياسمين يوسف المدير التنفيذي للمؤسسة الحديثة للتنمية وتطوير التعليم، والأستاذ هانى سلامة مدير الاتصال المجتمعي والعلاقات الحكومية، وأ. محمد عبد المطلب، من شركة “أن آي كابيتال” القابضة ومدير استثمار صندوق “التعليم حياة” القومي الخيري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى