أخبار

قسم الإعلام بآداب حلوان يتصدر المراكز الأولى في مسابقة الإبداع الإعلامي على المستوى المحلي والعربي والإفريقي

قسم الإعلام بآداب حلوان يتصدر المراكز الأولى في مسابقة الإبداع الإعلامي على المستوى المحلي والعربي والإفريق”

 

في إنجاز مشرف يعكس التفوق والتميز في مجال الإعلام، تصدر قسم الإعلام بكلية الآداب جامعة حلوان، المراكز الأولى فى نتائج النسخة الثالثة من مسابقة الإبداع الإعلامي لمشروعات التخرج على المستوى المحلي والعربي والإفريقي، والتي نظمتها مؤسسة الإعلام والتحول الرقمي، بمشاركة 98 جامعة وكلية وكيان تعليمي في الوطن العربي والقارة الافريقية، حيث بلغ عدد المشروعات المقدمة 496 مشروعاً.

وحصل قسم الإعلام بآداب حلوان على جائزة الإبداع في مشروعات الصحافة، كما حصل مشروع”ميكانو”على المركز الأول فى فئة الصحافة الورقية فى المسابقة العربية والتي أقيمت لمشروعات تخرج الطلاب على مستوى الجامعات العربية، ويعد هذا المشروع، أول مجلة تربوية موجهة للآباء والأمهات، تهتم بتوضيح المفاهيم التربوية والتأكيد على تبني الأساليب التربوية الحديثة المتوافقة مع العصر الحديث، رافعين شعار “ابني ابنك”، وتهدف المجلة إلى مساعدة المجتمع على التثقيف، تكوين المجتمع فكريًا ونفسيًا، تحسين الصورة النفسية والأخلاق للمجتمع المصري، تقوية العلاقة بين أفراد الأسرة، الحد من ظاهرة الطلاق وتفكك المجتمع المصري، تحسين الصحة النفسية للآباء والأمهات، وأشرف على المشروع الدكتورة سالي سعيد.

وفى ذات السياق حصل مشروع “تكنو لايف” على المركز الأول في فئة الصحافة الورقية في المسابقة الإفريقية والتي أقيمت بين مشروعات تخرج الطلاب على مستوى جامعات القارة الافريقية، وهذا المشروع هو مجلة تكنولوجية تسعى إلى تقديم كل ما هو جديد في مجال التكنولوجيا ومعالجة المشكلات الناتجة عن التطور التكنولوجي وقد حرصت المجلة على الاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي والروبوت في تحرير بعض الموضوعات ووضع أسئلة الحوارات وقراءة نشرة أخبار المجلة المذاعة عبر منصات التواصل الاجتماعي، فضلا عن تدشين ابليكيشن أخباري خاص بالمجلة وأشرف على المشروع الدكتورة انجى لطفى، وإشراف مشارك أحمد مراد.

ومن جانبه أكد الدكتور السيد قنديل رئيس جامعة حلوان، على التزام الجامعة بدعم الطلاب الموهوبين والمبتكرين، وأشار إلى أن قسم الإعلام في الجامعة يقدم سنوياً كوادر جديدة تساهم في تطوير وإثراء صناعة الإعلام، هؤلاء الطلاب يمتلكون خبرات وأفكار تتوافق مع التطورات العلمية والتكنولوجية، موضحا أهمية الإعلام في تقديم إسهامات مهمة في تطوير المجتمع وتعزيز التواصل الفعّال.

كما أعربت الدكتورة مها حسنى، عميد كلية الآداب، عن فخرها بهذا الإنجاز الذي يعكس مستوى التعليم والتدريب في الجامعة، وأكدت حرص الجامعة على دعم وتشجيع المواهب الإعلامية الشابة وتطوير قدراتهم من خلال التفاعل مع أقرانهم وتشجيعهم على المشاركة في المسابقات التي تعزز التنافسية الإيجابية.

وقد أشادت الدكتورة سحر فاروق رئيس قسم الإعلام بالجهود المبذولة من قبل فريق القسم، والتي أدت إلى تطوير مهارات الطلاب في مجال الإعلام، حيث تنوعت مشاريع تخرج القسم وتناولت موضوعات ربطت بين المنتج والتكنولوجيا الحديثة والذكاء الاصطناعي وآليات الواقع المعزز، وأكدت على أن هذا الإنجاز سيكون حافزًا لتحقيق مزيد من التفوق والإبداع في المستقبل.

يذكر أن الإبداع الإعلامي هي مسابقة سنوية أطلقتها مؤسسة الإعلام والتحول الرقمي بهدف دعم العناصر المبدعة والمتميزة بين مشروعات تخرج الطلاب وتحفيز طلاب السنوات التالية لهم لبذل جهد أكبر في مشروعات تخرجهم، بالإضافة إلى تقديم الدعم اللوجيستي المجاني خلال تنفيذ المشروعات بما يساهم في رفع مستوى الخريجين ويخدم المهنة.

#إدارة_الإعلام #جامعة_حلوان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى