أخبار

خطأ استخدام الملخصات في بداية الاستذكار؛

خطأ استخدام الملخصات في بداية الاستذكار

من الخطورة
بمكان أن يبدأ اي طالب استذكاره لأى درس او دروس جديدة في اي مادة بالملخصات دون النظر الي الشرح الكامل لكل درس … بل تأتي الملخصات بعد انتهاء الطالب من المذاكرة والمراجعة للدروس كاملة …وينطوى الاعتماد على الملخصات فقط على العديد من السلبيات مثل :
.إن الملخصات لا تشمل التعريفات التفصيلية لبعض المفاهيم المهمة بل تقدم تعريفات موجزة (معتمدة في الاساس على فهم الطالب التعريفات الأصلية التفصيلية في الدرس) والتي بالطبع لم يرجع اليها الطالب المعتمد على الملخصات مما يعوق فهمه للمفاهيم التي تم تلخيصها وخاصة لو أن هذه المفاهيم جديدة بالنسبة له
. إن الملخصات قد تسقط بعض المعلومات المهمة الفرعية(والتي قد لا تأتي في الامتحان) رغم ذلك فهي تفيد في التمهيد لفهم المعلومات والمفاهيم المهمة في الدرس ، وبالتالي في الملخصات لا يطلع الطالب على تلك المعلومات الفرعية المهمة مما يشوه فهمه للافكار الرئيسة في الدرس…. وهو ما يحتم على الطالب ببدء استذكار الدروس كاملة
. الملخصات وخاصة الجاهزة تجعل الطالب متلقي سلبي للمعلومات وبالتالي تكون هذه المعلومات اكثر عرضة للنسيان
. الملخصات الجاهزة تتعارض مع مباديء التعلم الفعال والتي من أهمها الدور الايجابي للطالب والذي يحتم عليه عدم تلقي المعلومات بشكل سلبي
. الأفضل من الناحية التربوبة هو إن يقوم الطالب بتلخيص المعلومات بنفسه بعد فهم الدرس بشكل فعال وخاصة في السنوات الأعلى
. يوجد فرق كبير بين عمل تمهيد للدرس يتضمن الأفكار الرئيسة فيه او شكل يوضح العلاقات بين أجزاء الدرس او مفاهيمه المختلفة في بداية الدرس قبل قراءته بالتفصيل وهذا أمر مطلوب تربويا وبين المذاكرة من ملخص من اول مرة وهذا غبر مطلوب تربويا
وأخيرا…أؤكد على أن الملخصات يجب ان تكون في نهاية التعلم والتحصيل والاستذكار وليس في بدايته

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى