أخبار

جامعة هليوبوليس توقع بروتوكول تعاون لتقييم البصمة الكربونية

جامعة هليوبوليس توقع بروتوكول تعاون مع الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات فى مجال تقييم البصمة الكربوني

وقع الدكتور جودة هلال رئيس جامعة هليوبوليس للتنمية المستدامة بروتوكول تعاون مشترك مع الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات وذلك بهدف تبادل الخبرات في مجال تقييم البصمة الكربونية.

وقد وقع البروتوكول من جانب الهيئة المهندس عصام النجار رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات

وذلك فى حضور السيد حلمي ابو العيش رئيس مجلس أمناء جامعه هليوبوليس و د. رامي محمد و م. ثريا سعده و ا. هاني باهي و فريق عمل مركز البصمة الكربونية.

وصرح الدكتور جودة هلال رئيس جامعة هليوبوليس بأن هذا التعاون يأتى فى إطار رؤية استراتيجية تعمل على استثمار خبرات الطرفين لتحقيق أهداف التنمية المستدامة بأبعادها الاقتصادية والبيئية والاجتماعية وتفعيل هذا التنوع يهدف الى تحقيق وتسريع وتيرة تنمية المجتمعات والمحافظة عليها وذلك من خلال آليات الشراكة المؤسسية والعمل المشترك بين الهيئة العامة للرقابة على الصصادرات والواردات وبين جامعة هليوبوليس .

مشيرا إلى أن الجامعة مهمتها هى التنمية المستدامة وكذلك تجارب الحفاظ على الموارد الطبيعية مثل المياه والكهرباء.
كما تمتلك الجامعة مركزا رائدا ومعتمدا فى حساب البصمة الكربونية وإعداد التقارير البيئية للحد من أسباب التغير المناخي والاحتباس الحراري.

وقد اتفق الطرفان على أهمية التعاون والتكامل فيما بينهما من خلال:

– المشاركة في تقديم أنشطة تقييم البصمة الكربونية للشركات المصدرة بغرض دعم الصادرات.
– تنظيم وعقد أنشطة تدريبية (دورات – ندوات ورش عمل) لزيادة الوعى حول ظاهرة الاحتباس الحراري وتغير المناخ والبصمات الكربونية.
– التعاون في مجال الفحص المعملي وتبادل خبرات أنشطة تقييم البصمة الكربونية
وغيرها من أوجه التعاون المشترك وتبادل الخبرات في مجال تقييم البصمة الكربونية.

وقد صرح المهندس عصام النجار رئيس الرقابة على الصادرات والواردات بأن الهيئة تعد من الجهات الرائدة في تقديم خدمات الكترونية رقمية متعددة لكافة مجالات تقييم المطابقة والرقابة النوعية للسلع لحماية المستهلك المصري وتعزيز القدرات التنافسية للمنتجات المصرية بالأسواق العالمية وتعزيز التجارة الخارجية.

كما أكد رئيس الهيئة على ان الهيئة اولت اهتماماً كبيراً برفع كفاءة البنية التحتية لمعاملها المنتشرة في جميع موانئ الجمهورية وحرصت على تزويدها بأحدث وأدق وأسرع الأجهزة المعملية التي تدعم جميع الاختبارات اللازم أجراءها على الواردات والصادرات لمطابقتها للمواصفات العالمية مما يدعم تنافسيتها في الأسوق العالمية بما يخدم أهداف “الاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ في مصر 2050″، وتماشياً مع رؤية الهيئة بالاستدامة في تطوير معاملها لخدمة مجتمع المستورين والمصدرين وكذلك خدمة الصناعة المصرية والاتجاه نحو الاقتصاد الأخضر،

واوضح رئيس الهيئة أهمية توقيع بروتوكول تعاون بين الهيئة وجامعة هليوبوليس حيث تعد جامعة هليوبوليس من أوائل الجهات التي تم اعتمادها في مجال حساب البصمة الكربونية وانه قد تم الاتفاق على التعاون بين الجهتين في مجال التدريب ونقل الخبرات بغرض إنشاء وحدة إصدار شهادات خفض الكربون بالهيئة طبقا للمواصفات القياسية العالمية.

وقد أشاد المهندس عصام النجار بالدور البارز الذى تلعبه جامعة هليوبوليس في تقديم مفاهيم ومبادئ التنمية المستدامة عبر مدخل كلى يجمع بين التدريس والتعلم والبحث والممارسة.

مؤكدا على ان هذا التعاون لدعم وتعزيز الانشطة المشتركة بين الطرفين في مجالات المساعدة التقنية والدراسات والبحوث والتدريب.

وفي ختام فعاليات توقيع البروتوكول تبادل المهندس عصام النجار والدكتور جودة هلال الدروع التذكارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى