أخبار

خطة “حجازي” لإنطلاق عام دراسي “بدون مشكلات”

 
 

أنهت وزارة التربية والتعليم بقيادة الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، استعداداتها لبدء العام الدراسي الجديد 2023/2024، والذي ينطلق يوم السبت الموافق 30 سبتمبر 2023، وحتى السبت 8 يونيو 2024، لجميع المراحل التعليمية المختلفة للمدارس الحكومية، والرسمية، والرسمية للغات، والخاصة والخاصة لغات.

 

 

 


ويستعرض القلم التعليمي “، خطة الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم، لبدء عام دراسي خالي من المشكلات، وذلك على النحو التالي:

صيانة المدارس وتجهيز الديسكات

– الانتهاء من أعمال الصيانة البسيطة بالمدارس قبل بدء العام الدراسي، وفحص 19 ألف مدرسة على مستوى الجمهورية.حيث تم إجراء  صيانة شاملة لـ1357 مدرسة، إضافة إلى إجراء صيانة عاجلة لعدد 621 مدرسة، وكذلك فحص المدارس التى مر عليها 15 عاما.

– إجراء مسح كامل شامل لكافة المدارس على مستوى الجمهورية، وإعداد تقرير عاجل خلال عشرة أيام حول موقف هذه المبانى ومدى الاحتياج للصيانات العاجلة والبسيطة.

– تحديد أحد المسئولين عن الصيانة البسيطة داخل المدرسة يوميًا لملاحظة أي احتياجات خاصة بالصيانة والإبلاغ عنها بشكل دوري.

– التواصل والتنسيق بين لجان إدارة الأزمات والكوارث على مستوى المديريات التعليمية والإدارة العامة لإدارة الأزمات والكوارث.

-التواصل مع رؤساء الأحياء؛ لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للتأكد من خلو محيط المدرسة، والمنشأت التعليمية من المصارف، والأسواق، تجمعات القمامة، والباعة الجائلين، والإشغالات….)، وذلك حفاظا على سلامة أبنائنا الطلاب.

تقسيط المصروفات الدراسية 

– التأكيد على الالتزام بتحصيل الرسوم الدراسية المقررة (سداد كلي، أو جزئي)، وفقا للقرار الوزاري رقم (١٦٣) الصادر في ۲۰٢٣/٩/٣، بشأن تحديد الرسوم والغرامات والاشتراكات، ومقابل الخدمات الإضافية التي تحصل من طلاب وطالبات المدارس.

– ضرورة البحث عن الحالات الاجتماعية وحصرها، وتنفيذ الإعفاء من الرسوم للفئات المحددة بالقرار.

سد المعلمين&Search=” target=”_blank”>عجز المعلمين

– تسكين المعلمين الجدد الناجحين فى مسابقة “30 ألف معلم”، والتى أوشكت على الانتهاء وجارى العمل على ضوابط التعيين.
– سد المعلمين&Search=” target=”_blank”>عجز المعلمين من خلال التعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي من خلال خريجي الجامعات الذين يؤدون الخدمة العامة،.
– تعيين معلمين بالحصة وفقا للضوابط المحددة.

مواجهه الدروس الخصوصية

– تكثيف إجراءات تفعيل مجموعات الدعم المدرسي بمختلف محافظات الجمهورية وتجهيز القاعات الدراسية.
– تعظيم دور المنصات والقنوات التعليمية، والاستمرار في تخصيص فترة مشاهدة لكل مادة دراسية، لعرض المادة التعليمية مع تواجد العناصر المميزة من المعلمين بالمدرسة بصحبة الطلاب.
– بث القنوات التعليمية والمنصات التعليمية سيكون مركزيا ويتاح لجميع الطلاب.
– ينضم لهذه القنوات مجموعة من المعلمين المتميزين على مستوى الجمهورية.
– إتاحة منصة بث مباشر خاصة بكل مديرية لجميع المراحل التعليمية، وكذلك إنشاء قناة يوتيوب خاصة لإعادة الحصص.
– إنتاج مواد تعليمية وتدريبية للمناهج الدراسية لجميع الصفوف الدراسية، تتم من خلال كوادر تعليمية متميزة، وتشتمل على المفاهيم الاساسية، وتساعد على إتاحة أقصى درجات التحصيل للطلاب بالتكامل مع الكتب المدرسية.
– إتاحة بنوك الأسئلة في إطار مشروع “التقويم من أجل التعلم” لجميع المراحل الدراسية بدءا من الصف الرابع الابتدائى إلى الصف الثالث الثانوي من أجل التعلم لجميع الطلاب.
– تدريب ٥ آلاف معلم على صياغة المفردات الاختبارية التي تقيس مستويات التفكير العليا، وسيتم الاستمرار فى تدريب باقى المعلمين.

جذب الطلاب للمدارس

– عمل أولمبياد مصر.
– دورى المدارس.
– إذاعة الأنشطة على قناة مدرستنا.
– تعظيم دور يوم الأنشطة الرياضية والفنية والثقافية بالتعاون مع وزارتي الشباب والرياضة والثقافة في المدارس بكافة أنحاء الجمهورية.

الثانوية العامة

-عدم إجراء أي تحويلات لطلاب مرحلة الثانوية العامة سواء من إدارة تعليمية إلى أخرى أو من مديرية تعليمية إلى أخرى إلا من خلال لجنة في الوزارة.

الانضباط المدرسي

– الالتزام بأحكام القرار الوزاري الصادر بشأن لائحة الانضباط المدرسي، ومتابعة المدارس لتنفيذه.
– حظر استخدام العقاب البدني والنفسي للطلاب.
– تفعيل دور الإخصائي الاجتماعي، حيث سيتم إصدار قرار وزاري بهذا الشأن يتضمن الشروط والعقوبات.
– حظر تحصيل أية مبالغ مالية تحت أية مسميات من الطلاب أو أولياء أمورهم، والإحالة الفورية للمساءلة القانونية لمن تثبت مخالفته لهذه التعليمات.

تسليم الكتب المدرسية
– الانتهاء من صرف المديريات الكتب الدراسية، من مخازن الوزارة، لتسليمها للطلاب بداية من العام الدراسى دون تأخير.

توفير مستلزمات المدارس بأسعار رمزية

-تفعيل معارض “أهلا مدرستي” للأدوات المدرسية، بأسعار مناسبة من خلال الوحدة المنتجة على مستوى الإدارات التعليمية والمديريات التعليمية، لتخفيف العبء عن كاهل الأسرة.

-الاهتمام بمواصفات الزي المدرسي الموحد لجميع الطلاب بالمدارس الرسمية والخاصة، مؤكدا على أن الزي المدرسي الموحد لجميع الطلاب والطالبات داخل المدارس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى