أخبار

التعليم العالي: إيفاد طلاب مصريين للتدريب العملي بالولايات المتحدة

للعام الثاني على التوالي
التعليم العالي: إيفاد طلاب مصريين بالجامعات المصرية للتدريب العملي بالولايات المتحد

أكد د. أيمن عاشور على أهمية اكتساب الطلاب المصريين الخبرات البحثية والعملية من خلال الاحتكاك المباشر مع كُبرى الجامعات العالمية، وذلك في إطار تشجيع الجامعات المصرية على إبرام المزيد من الاتفاقيات وبروتوكولات التعاون مع الجامعات الدولية ذات التصنيفات المتقدمة، وتوفير فرص التدريب للطلاب المصريين، فضلًا عن متابعة الاتجاهات الحديثة في التعليم لخدمة وظائف المستقبل وتأهيل خريجين قادرين على المنافسة في سوق العمل محليًا وإقليميًا ودوليًا.

وفي هذا الإطار ، أتاحت جامعة لويفيل الأمريكية عددًا من الفرص التدريبية لطلاب من مرحلة البكالوريوس من طلاب جامعة العلمين الدولية وجامعة المنصورة، ويشمل البرنامج التدريب في المعامل البحثية والعيادات الإكلينيكية لمدة ثلاثة أشهر لكل طالب، وذلك في إطار التعاون المثمر بين وزارة التعليم العالي وجامعة لويفيل الأمريكية بولاية كنتاكي.

جدير بالذكر أن جامعة لويفيل قدمت العام الماضي عدة فرص تدريبية صيفية لطلاب وطالبات من ستة جامعات مصرية وهي: (جامعة العلمين الدولية، جامعة الإسكندرية، جامعة المنصورة، جامعة أسيوط، جامعة بنها، وجامعة حلوان)، وشمل البرنامج التدريب العملي في المعامل البحثية بالجامعة، ويعُد هذا النوع من التعاون على مستوى طلاب البكالوريوس هو الأول من نوعه من حيث المنح المُقدمة من جامعة لويفيل.

كما تعد تلك المنح استمرارًا للتعاون المُشترك بين جامعة لويفيل الأمريكية وجامعة العلمين الدولية التي تعتبر مركزًا لتنسيق لهذا التعاون، حيث وصل 8 طلاب مصريين مُقيدين بمرحلة البكالوريوس من جامعة العلمين الدولية وجامعة المنصورة لمدينة لويفيل الأمريكية، للحصول على تدريبهم العملي في جامعة لويفيل، وذلك في التخصصات الآتية: (طب الفم والأسنان، الصيدلة، الهندسة الطبية، هندسة الذكاء الاصطناعي، الهندسة الصناعية، هندسة الميكاترونكس والروبوت، وهندسة علوم الحاسب).

الإدارة العامة للمكتب الإعلامي والمتحدث الرسمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى