مدارس

الزراعة تؤكد على أهمية مخرجات البحث العلمي في خدمة المجتمع

كتبت-أميمة صابر 

 

ترأس السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، اليوم، إجتماع مجلس إدارة مركز البحوث الزراعية بحضور اعضاء مجلس الإدارة ومديري المعاهد بالمركز. 

 

 

 

 

 وأكد القصير خلال الاجتماع على ضرورة الاهتمام بالبحوث التطبيقية في مواجهة التغيرات المناخية وتأثيرها على الزراعة واعداد رؤية لطرحها على قمة المناخ cop27 التى تستضيفها مصر هذا العام وأشار إلى ضرورة استنباط أصناف جديدة من التقاوى والبذور عالية الجودة والإنتاجية وتتأقلم من التغيرات المناخية وأشار أيضا إلى أهمية البحث العلمي في مجال الإرشاد الزراعي والتحول الرقمي وتحديث نظم الري ومكافحة التصحر وملوحة التربة وتحديث السلالات والتلقيح الاصطناعي وتنمية المراعي والوديان لزيادة إنتاجية مصر من الثروة الحيوانية

 

 

 

القصير تناول أيضا أهمية البحث العلمي في مجال الثروة السمكية والداجنة واللقاحات البيطرية والقيمة المضافة كما أشار إلى ضرورة الاهتمام بالتصنيع الزراعي، واعتماد الخريطة السمادية وتوصيلها للمزارعين وأيضا الخريطة الصنفية والتراكيب المحصولية وأهمية الربط بين التقاوى والخريطة الصنفية. 

 

 

وأكد وزير الزراعة  أيضا على أهمية مواكبة البحث العلمي لمشاكل المجتمع وجهود الدولة خاصة في مجال التوسع الأفقي والرأسي ومن جانبه استعرض الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية انجازات وجهود المركز في المجالات المختلفة ومنها انتاج الامصال واللقاحات والقوافل البيطرية وكذلك التوسع في زراعة قصب السكر بنظام الشتلات. 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى